المسافات البينية فى الاراضى Pore space of soil

المسافات البينية فى الاراضى Pore space of soil

بما ان الحجم الحقيقى يمثل حجم الحبيبات والحجم الظاهرى يمثل حجم الحبيبات مضافا اليه حجم المسافات البينية لذلك يمكن معرفة حجم المسافات الموجودة فى كتلة معلومة من التربة بطرح الحجم الحقيقى من الحجم الظاهرى وتحسب نسبة المسافات البينية على صورة نسبة مئوية . وتنس اما الى كتلة التربة الجافة تماما او الى الحجم الظاهرى ح ظ حسب المعادلتين :
المسافات البينية حجما % = ح ظ – ح ق ×100 ح ظ
المسافات البينية كتلة% = ح ظ – ح ق ×100 ك

الاراضى
ومن هذا يمكن الاستدلال من الكثافتين الظاهرية والحقيقية على نسبة المسافات البينية فكلما زاد الفرق بينهما كلما دل ذك على زيادة نسبة المسافات البينية والعكس صحيح . ويمكن استخدام المعادلتين التاليتين لحساب نسبة المسافات البينية عن طريق ث ق ث ظ فى التربة :
المسافات البينية حجما % = ث ق – ث ظ × 100
ث ق
المسافات البينية كتلة % = ث ق – ث ظ × 100
ث ق × ث ظ

العوامل التى تؤثر على المسافات البينية:

1- نوع قوام الارض:
تختلف نسبة المسافات البينية حسب أحجام حبيبات التربة وحالة الحبيبات, فان سادتها التجمعات ذات المسافات البينية. ففى الاراضى الرملية التى تميل فيها الحبيبات الى التزاحم والتلاصق تكون المسامية الكلية صغيرة 35 – 50% اما الاراضى الثقيلة حيث تترتب الحبيبات فى مجمعات فان المساقات البينية تكون مرتفعة 40 -60% وأكثر احيانا اذا كانت الاراضى ذات محتوى عال من المادة العضوية والحبيب الظاهر
ويمكن تحقيق صدق هذا التعويم على وجه الدقة باستعمال المعادلات الآتية:
حجم المادة العملية % = الكثافة الظاهرية × 100كثافة الحبيبات

حيث ان حجم المسافات البينية % + حجم المواد الصلبة %
= 100 – الكتلة الظاهرية × 100 كثافة الحبيبات
وفى الأراضى المصرية الرملية تصل فيها المسافات البينية حجما الى 30% اما فى الاراضى الطينية ذات الحبيبات المتجمعة قد تصل الى 55% هذا يلاحظ انه فى بعض الاراضى القلوية التى ادت قلويتها الى تفرقة حبيباتها وجعلها حبيبات فردية تنقص المسافات البينية بها رغم زيادة نسبة الطين كما فى اراضى الدلتا الشمالية التى تحت الاصلاح.

2) العمق:

بعض انواع تحت التربة المندمجة ينخفض فيها الحيز المسامى الى 25 أو 30% مما يتسبب عنه جزيئاً عدم كفاية التهوية فى هذه الطبقات.

3- معاملة الارض :

وتؤثر طريقة معاملة الارض تأثيرا ظاهريا على المسافات البينية الحرث فالأراضى المكسوة بالحشائش وغير المنزرعة تكون المسافات البينية بها اكبر منه فى حالة الاراضى المنزرعة , وهذا الخفض فى حالة الاراضى المنزرعة عنه فى الاراضى البكر كون مصحوبا بنقص فى محتواها من المادة العضوية وما يتبعه من انخفاض فى التحبيب.
حجم المسافات البينية وأهميته :
يوجد نوعان من المسام فى الاراضى وفى المسام الكبيرة capillary p.s. والمسام الدقيقة non–capillary pore space بالرغم من انه لا يوجد حد فاصل بينهما فان المسام الكبيرة تتسم بالسماح للهواء والماء بالحركة المربعة فيها وعلى عكس ذلك فان المسام الدقيقة تعوق حركة الهواء لدرجة كبيرة اذا تقتصر حركة الماء على الحركة الشعرية البطيئة.
ولذلك نجد انه فى الاراضى الرملية مجموع المسافات البينية قليلة كن تسودها المسام الكبيرة وتؤدى الى حركة الهواء والماء السريعة وفى هذه الاراضى الرملية نسبة المسام الدقيقة قليل مما يؤدى الى قلة السعة المائية Water Holding Capacity ، وعلى العكس فان الاراضى ذات الوام الدقيق تحتوى على نسبة بسيطة من المسام الكبيرة ونسبة عالية من المسام الدقيقة مما يؤدى الى بطء حركة الهوا والماء بالرغم من كبر نسبة المسافات البينية لها بشكل غير عادى. وتكون المسام الدقيقة مملوءة بالماء اى السعة المائية لهذه الاراضى عالية كما تكون التهوية ولا سيما تحت التربة غير كافية عادة للنمو المناسب للجذور والنشاط الميكروبى.
من هذا يتضح ان حجم المسام هو الاهم من الحجم الكلى للمسافات البينية اى انه فى الاراضى ذات الرطوبة المثلى الملائمة لنمو النبات جيدة الصرف لا تكون المسافات البينية الكلية 50% تقريبا فحسب تكون منقسمة مناصفة بين الهواء والماء وفى مل هذه الحالة فان المسام الدقيقة تكون مملوءة تقريبا بالماء والمسام الكبيرة يملؤها الهواء وتصبح التهوية تحت هذه الظروف كافية.وهذه المسام الدقيقة تسمى ايضاmicropores والمسام الكبيرة تسمىmacopores او المسام الهوائية Aeration pores .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *